سناب شات ينقل مقر الشركة الى لندن

اختارت الشركة المطورة والمالكة لتطبيق التواصل الإجتماعي “سناب شات” العاصمة البريطانية لندن مقرا لأنشطته، في وقت تتأهب فيه “عاصمة الضباب” للانفصال عن الاتحاد الأوروبي، حيث قالت كلير فالوتي المدير العام مجموعة سناب في بريطانيا: “نؤمن بالأنشطة الإبداعية في بريطانيا. بريطانيا تضم المعلنين من عملائنا وأكثر من عشرة ملايين من مستخدمي سناب شات يوميا، وبدأنا نوظف فيها أصحاب الكفاءات.”

وسيسجل تطبيق التراسل الفوري -الذي يستخدمه يوميا اكثر من 150 مليون شخصا حول العالم في بريطانيا  كل مبيعاته المحلية، وكذلك المبيعات في دول أخرى ليس له بها كيان محلي، بدلا من تمريرها عبر دول تفرض ضرائب منخفضة مثل أيرلندا ولوكسمبورغ، مثلما تفعل بعض شركات التكنولوجيا العملاقة الأميركية الأخرى.

وتمتلك الشركة حاليا في لندن 75 موظفا يعملون لديها، حيث بدأت الشركة في عام 2015 ب5 موظفين فقط، ويبدوا ان الشركة تحاول تجنب المشاكل الضربية التي اوقعت بعض شركات التقنية في مشاكل إقليمية حيث تتعمد بعض الشركات الى اللجوء لأستغلال بعض القوانين في دول اوربية لتمرير ارباحها هربا من الضرائب العالية والتى يتم مواجهتها لاحقا بقضايا تهرب مثل ما حدث مع شركة ابل الامريكة الشهر الماضي.

المصدر.