الجيل الثامن من معالجات إنتل ستقدم للمستخدم أداء أعلى بمقدار 40% مقارنة برقائق الجيل السابع

إنتل,معالجات الجيل الثامن,اقوى معالجات الحواسيب المكتبية والمحمولة,معالجات إنتل

أعلنت شركة إنتل عملاقة المعالجات عن الجيل الثامن من معالجات Core المميزة والتي ستقدم للمستخدم أداء أعلى بمقدار 40% مقارنة برقائق الجيل السابع Kaby Lake، والتي تستهدف بها مستخدمي الحواسب المحمولة الذين يحبون تشغيل التطبيقات وألعاب الواقع الافتراضي بشكل خاص.

لمعالجات الجديدة ستقدم مميزات جديدة ومميزة حيث قالت الشركة أن المعالجات الجديدة تتضمن معالجين جديدين من فئة Core i7 ومعالجين من فئة i5 وسيتم استخدامهم في أجهزة الحاسوب المكتبية، وعلى الرغم من أن معمارية المعالجات الجديدة تشبه معمارية معالجات الجيل السابع لكنها بصورة محسنة لتوفر أداء أسرع بنسبة 40% وستتضمن أربعة أنوية حقيقية وثماني أنوية وهمية كما أضافت الشركة أنها قامت بإدخال عدد من التحسينات في عملية التصميم والتصنيع.

ويمكن لمعالجات إنتل الجديدة أن تعمل على الحواسب المحمولة النحيفة حتى 11 مليمتر وهي قادرة على تشغيل محتوى الفيديو بجودة 4K وهذا يشمل تطبيقات الواقع الافتراضي والمعزز،وأيضاً تم تحسين استهلاك الطاقة في هذه المعالجات بحيث يمكنها تشغيل فيديوهات بجودة 4K لمدة 10 ساعات على شحنة واحدة، أما لمحبي تعديل الصور فإن معالجات إنتل الجديدة تعطي سرعة أكبر 48% مقارنة بالجيل السابق، وكذلك سرعة 15% في تحرير الفيديو مقارنة بالحواسب القديمة التي عمرها 5 سنوات، حيث أن معالجة مشهد فيديو قصير كان يستغرق 45 دقيقة، الآن يمكن إنجازه خلال 3 دقائق فقط.

المصدر.